بتـــــاريخ : 1/18/2015 3:27:50 AM
الفــــــــئة
  • الصحــــــــــــة
  • التعليقات المشاهدات التقييمات
    0 1060 1


    من أين يأتي حصى المرارة ؟

    الناقل : محمد المبحر | العمر :38 | المصدر : www.makaynbass.com

    كلمات مفتاحية  :
    طب دواء صحة حصى مرارة
    عموما، نحن نميز بين شكلين مختلفين من حصى المرارة، حسب طبيعة العناصر التي تدخل في تكوينه ؛ و أكثرها شيوعا و صلابة هو حصى الكوليسترول الذي يمثل 80 في المئة من حالات حصى المرارة، و ينتج عن تشبع الصفراء التي تنتجها الكبد (المرار) بالكوليسترول، و من تم تقارب جزيئات الصفراء المشبعة أثناء تواجدها في المرارة، و تجمعها في كتلة واحدة تؤدي إلى تشكل الحصوة. 
     حصى الكوليسترول يمكن أن يحتوي فقط على الكوليسترول، و يكون بذلك أبيض اللون، أو يحتوي بالإضافة إلى الكوليسترول (50 في المئة على الأقل) على باقي مواد الصفراء، و هي الحالة الأكثر شيوعا و يكون بذلك الحصى أقرب إلى اللون الأصفر.

    ينتج النوع الثاني من الحصى المعروف بحصى الصفراء عن تشبع الصفراء بالأملاح الصفراوية أو أملاح البيليروبين التي، لسبب ما، لم تعد قابلة للذوبان في الماء (عكس الحالة السليمة للبيليروبين بعد دخولها الكبد). و يمكن تقسيم هذا النوع من حصى المرارة إلى شكلين : الحصى الأسود أو الأخضر الغامق الذي يحتوي أساسا على البيليروبين، و الحصى البني المشكل من خليط من أملاح البيليروبين و الكالسيوم.
    - See more at: http://makaynbass.daftaree.com/2014-12-16-170250-%D8%B1%D8%A7%D8%B1%D8%A9+%D8%A8%D8%AD%D8%B5%D9%89+%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A9+%D8%A7%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D8%A8#sthash.pZhi6z01.dpuf
    عموما، نحن نميز بين شكلين مختلفين من حصى المرارة، حسب طبيعة العناصر التي تدخل في تكوينه ؛ و أكثرها شيوعا و صلابة هو حصى الكوليسترول الذي يمثل 80 في المئة من حالات حصى المرارة، و ينتج عن تشبع الصفراء التي تنتجها الكبد (المرار) بالكوليسترول، و من تم تقارب جزيئات الصفراء المشبعة أثناء تواجدها في المرارة، و تجمعها في كتلة واحدة تؤدي إلى تشكل الحصوة. 
     حصى الكوليسترول يمكن أن يحتوي فقط على الكوليسترول، و يكون بذلك أبيض اللون، أو يحتوي بالإضافة إلى الكوليسترول (50 في المئة على الأقل) على باقي مواد الصفراء، و هي الحالة الأكثر شيوعا و يكون بذلك الحصى أقرب إلى اللون الأصفر.

    ينتج النوع الثاني من الحصى المعروف بحصى الصفراء عن تشبع الصفراء بالأملاح الصفراوية أو أملاح البيليروبين التي، لسبب ما، لم تعد قابلة للذوبان في الماء (عكس الحالة السليمة للبيليروبين بعد دخولها الكبد). و يمكن تقسيم هذا النوع من حصى المرارة إلى شكلين : الحصى الأسود أو الأخضر الغامق الذي يحتوي أساسا على البيليروبين، و الحصى البني المشكل من خليط من أملاح البيليروبين و الكالسيوم.
    - See more at: http://makaynbass.daftaree.com/2014-12-16-170250-%D8%B1%D8%A7%D8%B1%D8%A9+%D8%A8%D8%AD%D8%B5%D9%89+%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A9+%D8%A7%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D8%A8#sthash.pZhi6z01.dpuf
    عموما، نحن نميز بين شكلين مختلفين من حصى المرارة، حسب طبيعة العناصر التي تدخل في تكوينه ؛ و أكثرها شيوعا و صلابة هو حصى الكوليسترول الذي يمثل 80 في المئة من حالات حصى المرارة، و ينتج عن تشبع الصفراء التي تنتجها الكبد (المرار) بالكوليسترول، و من تم تقارب جزيئات الصفراء المشبعة أثناء تواجدها في المرارة، و تجمعها في كتلة واحدة تؤدي إلى تشكل الحصوة. 
     حصى الكوليسترول يمكن أن يحتوي فقط على الكوليسترول، و يكون بذلك أبيض اللون، أو يحتوي بالإضافة إلى الكوليسترول (50 في المئة على الأقل) على باقي مواد الصفراء، و هي الحالة الأكثر شيوعا و يكون بذلك الحصى أقرب إلى اللون الأصفر.

    ينتج النوع الثاني من الحصى المعروف بحصى الصفراء عن تشبع الصفراء بالأملاح الصفراوية أو أملاح البيليروبين التي، لسبب ما، لم تعد قابلة للذوبان في الماء (عكس الحالة السليمة للبيليروبين بعد دخولها الكبد). و يمكن تقسيم هذا النوع من حصى المرارة إلى شكلين : الحصى الأسود أو الأخضر الغامق الذي يحتوي أساسا على البيليروبين، و الحصى البني المشكل من خليط من أملاح البيليروبين و الكالسيوم.
    - See more at: http://makaynbass.daftaree.com/2014-12-16-170250-%D8%B1%D8%A7%D8%B1%D8%A9+%D8%A8%D8%AD%D8%B5%D9%89+%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A9+%D8%A7%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D8%A8#sthash.pZhi6z01.dpuf
    عموما، نحن نميز بين شكلين مختلفين من حصى المرارة، حسب طبيعة العناصر التي تدخل في تكوينه ؛ و أكثرها شيوعا و صلابة هو حصى الكوليسترول الذي يمثل 80 في المئة من حالات حصى المرارة، و ينتج عن تشبع الصفراء التي تنتجها الكبد (المرار) بالكوليسترول، و من تم تقارب جزيئات الصفراء المشبعة أثناء تواجدها في المرارة، و تجمعها في كتلة واحدة تؤدي إلى تشكل الحصوة. 
     حصى الكوليسترول يمكن أن يحتوي فقط على الكوليسترول، و يكون بذلك أبيض اللون، أو يحتوي بالإضافة إلى الكوليسترول (50 في المئة على الأقل) على باقي مواد الصفراء، و هي الحالة الأكثر شيوعا و يكون بذلك الحصى أقرب إلى اللون الأصفر.

    ينتج النوع الثاني من الحصى المعروف بحصى الصفراء عن تشبع الصفراء بالأملاح الصفراوية أو أملاح البيليروبين التي، لسبب ما، لم تعد قابلة للذوبان في الماء (عكس الحالة السليمة للبيليروبين بعد دخولها الكبد). و يمكن تقسيم هذا النوع من حصى المرارة إلى شكلين : الحصى الأسود أو الأخضر الغامق الذي يحتوي أساسا على البيليروبين، و الحصى البني المشكل من خليط من أملاح البيليروبين و الكالسيوم.
    - See more at: http://makaynbass.daftaree.com/2014-12-16-170250-%D8%B1%D8%A7%D8%B1%D8%A9+%D8%A8%D8%AD%D8%B5%D9%89+%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A9+%D8%A7%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D8%A8#sthash.pZhi6z01.dpuf
    عموما، نحن نميز بين شكلين مختلفين من حصى المرارة، حسب طبيعة العناصر التي تدخل في تكوينه ؛ و أكثرها شيوعا و صلابة هو حصى الكوليسترول الذي يمثل 80 في المئة من حالات حصى المرارة، و ينتج عن تشبع الصفراء التي تنتجها الكبد (المرار) بالكوليسترول، و من تم تقارب جزيئات الصفراء المشبعة أثناء تواجدها في المرارة، و تجمعها في كتلة واحدة تؤدي إلى تشكل الحصوة. 
     حصى الكوليسترول يمكن أن يحتوي فقط على الكوليسترول، و يكون بذلك أبيض اللون، أو يحتوي بالإضافة إلى الكوليسترول (50 في المئة على الأقل) على باقي مواد الصفراء، و هي الحالة الأكثر شيوعا و يكون بذلك الحصى أقرب إلى اللون الأصفر.

    ينتج النوع الثاني من الحصى المعروف بحصى الصفراء عن تشبع الصفراء بالأملاح الصفراوية أو أملاح البيليروبين التي، لسبب ما، لم تعد قابلة للذوبان في الماء (عكس الحالة السليمة للبيليروبين بعد دخولها الكبد). و يمكن تقسيم هذا النوع من حصى المرارة إلى شكلين : الحصى الأسود أو الأخضر الغامق الذي يحتوي أساسا على البيليروبين، و الحصى البني المشكل من خليط من أملاح البيليروبين و الكالسيوم.
    - See more at: http://makaynbass.daftaree.com/2014-12-16-170250-%D8%B1%D8%A7%D8%B1%D8%A9+%D8%A8%D8%AD%D8%B5%D9%89+%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A9+%D8%A7%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D8%A8#sthash.pZhi6z01.dpuf

    حصى الكوليسترول

     

     

    عموما، نحن نميز بين شكلين مختلفين من حصى المرارة، حسب طبيعة العناصر التي تدخل في تكوينه ؛ و أكثرها شيوعا و صلابة هو حصى الكوليسترول الذي يمثل 80 في المئة من حالات حصى المرارة، و ينتج عن تشبع الصفراء التي تنتجها الكبد (المرار) بالكوليسترول، و من تم تقارب جزيئات الصفراء المشبعة أثناء تواجدها في المرارة، و تجمعها في كتلة واحدة تؤدي إلى تشكل الحصوة.
     حصى الكوليسترول يمكن أن يحتوي فقط على الكوليسترول، و يكون بذلك أبيض اللون، أو يحتوي بالإضافة إلى الكوليسترول (50 في المئة على الأقل) على باقي مواد الصفراء، و هي الحالة الأكثر شيوعا و يكون بذلك الحصى أقرب إلى اللون الأصفر.

    ينتج النوع الثاني من الحصى المعروف بحصى الصفراء عن تشبع الصفراء بالأملاح الصفراوية أو أملاح البيليروبين التي، لسبب ما، لم تعد قابلة للذوبان في الماء (عكس الحالة السليمة للبيليروبين بعد دخولها الكبد). و يمكن تقسيم هذا النوع من حصى المرارة إلى شكلين : الحصى الأسود أو الأخضر الغامق الذي يحتوي أساسا على البيليروبين، و الحصى البني المشكل من خليط من أملاح البيليروبين و الكالسيوم.

    لمطالعة المزيد عن الموضوع : حصى المرارة

     
    كلمات مفتاحية  :
    طب دواء صحة حصى مرارة

    تعليقات الزوار ()