بتـــــاريخ : 8/9/2011 2:20:13 PM
الفــــــــئة
  • التربيــــــــــة
  • التعليقات المشاهدات التقييمات
    0 319 0


    أساليب التعلم

    الناقل : SunSet | العمر :31 | الكاتب الأصلى : مــحــمــد الــطــيــارة | المصدر : www.altanmiya.org

    كلمات مفتاحية  :
    أساليب التعلم الاستجابه السلوك

    أساليب التعلم

     


    أساليب التعلم
    أهم أساليب التعلم:
    1- التعلم بالخبرة المباشرة
    2- التعلم بالخبرة غير المباشرة
    3- التعلم بانتقال أثر التدريب
    4- التعلم عن طريق الاستجابة لمثير
    5- التعلم عن طريق المحاولة و الخطأ
    أولا:
    مثال على أسلوب التعلم بالخبرة المباشرة
    تلميذ في مختبر الكيمياء يحضّر غاز كبريت الهيدروحين فعندما يشمّ رائحته الكريهة التي تشبه رائحة البيض الفاسد فانه لن ينسى أبدا ما تعلمه من هذه الخبرة المباشرة الحسية عن طريق الشم على العكس مما لو أنه حفظه بطريقة نظرية عن أستاذه أنّ هذا الغاز كريه الرائحة اذ أنّه بعد فترة سينسى هذه المعلومات المجردة
    ثانيا:
    الخبرة غير المباشرة هي خبرة الآخرين و نكتسبها من خلال القراءة أو المشاهدة أو الاستماع فقراءة كتاب دراسي أو مشاهدة فيلم تعليمي أو الاستماع الى معلّم كل هذا يعتبر خبرات غير مباشرة يتعلّم من خلالها التلميذ المعلومات و الحقائق.
    ثالثا:
    معنى انتقال أثر التدريب وأحيانا يسمّى انتقال أثر التعليم : هو أن ينقل التلميذ ما تعلّمه في موقف الى موقف جديد لم يمر به. وفكرة هذا الاسلوب من اساليب التعلم قائمة على أنّ التعلم اللاحق يعتمد على التعلم السابق .
    مثال 1:
    يكتسب التلميذ في المدرسة طريقة علمية سليمة في حلّ المشكلات عن طريق دراسته لبعض المواد مثل الرياضيات والعلوم ... فيمكن ان يستخدم التلميذ هذه الطريقة في حلّ مشكلات حياته .
    مثال 2:
    تدريب الفرد على الكتابة على الآلة الكاتبة يجعل تعليمه للعزف على البيانو أيسر ...
    مثال 3:
    لنفترض أنّ شخصاً قد باع سيارته القديمة واشترى سيارة جديدة بها بعض التعديلات البسيطة كأن يكون ناقل السرعة (فيتاس) مثبتاً في عجلة القيادة بدلاً من تثبيته في أرضية السيارة على يمين السائق ، هنا نقول أنّ خبرة هذا الشخص بقيادة السيارة القديمة قد انتقلت لقيادة السيارة الجديدة مع بعض التغييرات الطفيفة ، يعتبر هذا انتقالاً لأثر التدريب .
    رابعا:

    أمثلة يتضّح منها أنّ عملية التعلم تعديل في السلوك يتم نتيجة لمثير
    مثال 1:
    اذا تعرّض الفرد لتيار هوائي بارد فانه يتحرّك لاغلاق النافذة التي يأتي منها هذا التيار فهنا تعرَّضَ الفرد لمثير معيّن فتغيّر سلوكه نتيجة تعرّضه لهذا المثير.
    مثال 2:
    شخص ذاهب الى عمله في طريقه المعتاد فوجئ بحادث في الطريق فغيّر طريقه الى آخر. فالحادث هنا يمثّل المثير و تغيير الاتجاه هو الاستجابة .فهذا الشخص قد تعلّم أنه عند حدوث حادث في الطريق عليه ألاّ ينتظر بل عليه أن يجد طريقا آخر.
    مثال3:
    تلاميذ أحد الصفوف بمدرسة سمعوا الجرس النهائي لليوم الدراسي .فجمعوا أغراضهم للانصراف الى منازلهم .فالجرس هو المثير و التأهب للانصراف هو الاستجابة .فهؤلاء التلاميذ قد تعلّموا أنّه عند سماع الجرس النهائي عليهم الاستعداد للانصراف.

    خامسا:
    يرى ثورندايك أن التعلم عند الحيوان وعند الإنسان هو التعلم بالمحاولة والخطأ
    فحين يواجه المتعلم موقفاً مشكلاً ويريد أن يصل إلى هدف معين فإنه نتيجة لمحاولاته المتكررة يبقي استجابات معينة ويتخلص من أخرى وبفعل التعزيز تصبح الاستجابات الصحيحة أكثر تكراراً.(دعم نظريته بتجارب على القطط)

     
    يمكن لهذا التعلم أن يكون أساس اكتساب بعض العادات و المهارات الحركية وتكوينها مثل السباحة و ركوب الدراجة.


    <<====== وأخيرا نذكر المعلم======>>

    أنه لكي يكون فعالاً في تعليمه ينبغي عليه ان يلم بهذه النظريات التي تساعده على فهم عملية التعلم و التعليم

    كلمات مفتاحية  :
    أساليب التعلم الاستجابه السلوك

    تعليقات الزوار ()